Uwell Elektronik sigara - İnstagram Takipçi Satın Al İşlemi - youtube izlenme satın al - penzu - izlen - Türk Takipçi Sitesi - web site tiktok - Instagram İzlenme Sayısı Neden Önemli? - İnstagram türk takipçi - takipçi satın al - kaliteli orjinal elektronik sigara - TÜRK - augmentin - Instagram Beğeni Satın Al, Takipçi Satın Alarak Hesabını Büyütmeye Yön ver - Instagram takipçi - Vaporesso - Takipçi Al
اخبار

القبض على منة عبد العزيز فتاة التيك توك

القبض على منة عبد العزيز فتاة التيك توك

 

تَمَكَّنَت قُوَّة مَبَاحِث الجِيزة ، مِنْ الْقَبْضِ عَلَى مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ ، فَتَاة “التيك توك” وَذَلِكَ بَعْدَمَا ظَهَرَتْ فِي مَقْطَعِ فِيدْيُو ، ادَّعَت باغتصابها وَالتَّعَدِّي عَلَيْهَا بِالضَّرْب مِنْ قِبَلِ صديقها مَازِن . 

 

وَأَلْقَت قُوّةٌ مِنْ مَبَاحِثِ الجِيزة بالتنسيق مَع مَبَاحِث الْآدَاب ، الْقَبْضِ عَلَى المتهمة الَّتِي تَمَّ ترحيلها إلَى قِسْمٍ شَرْطِه الطالبية ؛ تَمْهِيدًا لعرضها عَلَى النِّيَابَةِ الْعَامَّة لِلتَّحْقِيق . 

 

وَكَانَت الْإِدَارَة الْعَامَّة لِمَبَاحِث الْآدَاب شكلت فَرِيقٌ بَحْثٌ مِنْ ضباط الْإِدَارَة لِكَشْف ملابسات تَدَاوَل فيديوهات لِفَتَاه تُدْعَى مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ بَعْد ادِّعَاء تَعَرُّضُهَا لاغتصاب مَنْ شَابَ يُدْعَى مَازِن . 

 

وَكَانَت الْمُتَابَعَة الْأُمْنِيَّة رصدت تَدَاوَل مَوَاقِع التَّوَاصُل الاجتماعى فيديوهات انْتَشَر مَقْطَع فِيدْيُو لـ مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ تِيك تُوك ظَهَرَتْ فِي الفيديو بِوَجْه مُتَوَرِّم وَكَأَنَّهَا تَعَرَّضَت لِلضَّرْب المبرح . 

 

تيك توك منة عبدالعزيز


وَقَالَت مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ فِي الْمُقْطَع ، أَنَّ هُنَاكَ فيديوهات لَهَا نُشِرَت بِالْإِكْرَاه بَعْد تَعَرُّضُهَا لِلضَّرْب والاغتصاب ، لتتهم شَابًّا يُدْعَى مَازِن إِبْرَاهِيم ، باغتصابها وَضَرَبَهَا وَتَصْوِيرُهَا بِالْإِكْرَاه ، بِمُسَاعَدَة 3 فتيات : شيماء شَاكِر وشقيقتها فَاطِمَة وفتاة أُخْرَى تُدْعَى رَحِمَه ، بِحَسَب زَعَم الفَتَاة . 

 

وَقَالَت مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ فِي مَقْطَعِ الفيديو أَنَّهَا يَتِيمَةٌ ، وَلَا تُعْرَفُ الصِّح مِنْ الْخَطَأِ ، وَإِن مَازِن وشيماء قَامَا بِتَصْوِيرِهَا ، وَنَشْرًا هَذِه الْمَقَاطِع بِالِاتِّفَاقِ مَعَ فَاطِمَة وَرَحْمَة ، وَأَنَّهَا تَعَرَّضَت لِلضَّرْب بِكُلّ أَجْزَاء جَسَدِهَا ، وَأَنَّهَا صَوَّرْت بِأَوْضَاع سَيِّئَة ، بَعْدَ أَنْ قَامَ مغتصبوها بِحَلْق شَعْرِهَا . 

 

وطالبت مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ الْحُكُومَة بِأَنْ تَأْخُذَ بِحَقِّهَا مِنْ مغتصبيها ، قَائِلُه أَنَّهَا تُرِيدُ حَقِّهَا مِنْ الْأَشْخَاصُ الَّذِينَ قَامُوا باغتصابها وَضَرَبَهَا وَتَصْوِيرُهَا بِالْإِكْرَاه . 

وَتَفَحُّصٌ الأَجْهِزَة الْأُمْنِيَّة الفيديوهات الَّتِي انْتَشَرَت عَبَّر منصات مَوَاقِع التَّوَاصُل الاجْتِمَاعِيّ لِفَتَاه لَمْ يَتَجَاوَزْ عُمْرِهَا السَّابِعَةَ عَشَرَ تَدَّعِي مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ تَحْكِي مَا حَدَثَ لَهَا وَتَعْرِضُهَا للاِغْتِصَاب عَلِيّ يَدِ أَحَدٍ الشَّبَاب يُعَاوِنُه فِي ذَلِكَ احدي صديقاتها وَفْقِ مَا جَاءَ عَلِيُّ لِسَانُهَا لِتَحْدِيد مَكَانَهَا وَكَشَف ملابسات الْوَاقِعَة وَاسْتِدْعَاء الفَتَاة ” مِنْه ” وَالْبَحْثُ عَنْ إقَامَةِ الشَّابّ ” مازن” واستدعائهما لسؤالهما وَكَشَف ملابسات الْوَاقِعَة . 

وَفِى وَقْتٍ لاَحِقٍ بَثّ إبْطَال هاشتاج “حق مِنْهُ عَبْدُ العزيز” ، و”القبض عَلَى الْمُغْتَصِبِ مَازِن إبراهيم” ، فِيدْيُو جَدِيد يَجْمَعُهُم ، بَعْدَمَا اتَّهَمَت مِنْهُ عَبْدُ الْعَزِيزِ ، مَازِن إبْرَاهِيمَ فِي فِيدْيُو سَابِق باغتصابها ، والاعتداء عَلَيْهَا هُوَ وَآخَرِين بِالضَّرْب وَتَصْوِيرُهَا فِى أَوْضَاع مِخْلَة بِالْإِكْرَاه . 

وَقَال مَازِن فِى الفيديو أَنَّ مِنْهُ كَانَت غاضبة مِنْهُ وَهُوَ مَا أَدَّى لِقَوْلِهَا مَا بَثَّتْه فِي الفيديو ، وَهُوَ مَا أكَّدْتُهُ مِنْهُ فِي نَفْسِ الفيديو ، وبجوارها أصدقائها ، لتكذب نَفْسِهَا . .

 

مواضيع قد تعجبك

Ahmed Tito

WhatsApp : 01120255419

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: